انطلاق المؤتمر الاتحاد الأفرو-آسيوي للتأمين وإعادة التأمين بمراكش

23 سبتمبر 2019 - 10:19

تنعقد انطلاقا من يومه الاثنين 23 شتنبر والى غاية 25 منه أشغال الدورة 26 لمؤتمر الاتحاد الأفرو-آسيوي للتأمين وإعادة التأمين بمراكش، وذلك تحت شعار “الحواجز الاقتصادية الجديدة في الأسواق الأفرو-آسيوية للتأمينات”.

ووفقا للشركة المركزية لإعادة التأمين، الهيئة المضيفة والمنظمة للدورة، سيلتقي خلال هذا المؤتمر، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أزيد من 900 مشارك يمثلون شركات التأمين وإعادة التأمين في آسيا وإفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا.

وتجمع مؤتمرات الجمعية العامة للاتحاد الأفرو-آسيوي للتأمين وإعادة التأمين، التي تنعقد مرة كل عامين بالتناوب بين إفريقيا وآسيا، يضيف بلاغ للشركة، كل مهنيي التأمينات من آسيا وإفريقيا والشرق الأوسط، مشكلة بذلك المؤتمر العام للمهنة في تلك المناطق.

وستستقبل الدورة ال 26، هذه السنة، خبراء ومتدخلين من مستوى عال بهدف تحديد السبل والبحث عن الحلول الملائمة لتمكين قطاع التأمين وإعادة التأمين من الاضطلاع بدوره كاملا، وعلى الخصوص في مجال تأمين الأشخاص والممتلكات وتعبئة الاذخار لصالح المنطقة الأفرو-آسيوية.

ويعمل الاتحاد الأفرو- آسيوي للتأمين وإعادة التأمين، الذي أحدث في شتنبر 1964 وذلك في إطار تنفيذ بنود إعلان باندونج ، لا سيما في فصله المتعلق بالتعاون الاقتصادي، على تنمية صناعة التأمين في البلدان الأفرو-آسيوية، وتعزيز التعاون بين شركات التأمين وإعادة التأمين الإفريقية والآسيوية، وذلك عن طريق التبادل المنتظم للمعلومات والكفاءات وتنمية العلاقات التجارية.

ويضم الاتحاد حاليا 245 عضوا من 54 بلدا من إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط.

اقرأ أيضا

صاحب الجلالة

النص الكامل لخطاب صاحب الجلالة بمناسبة افتتاح السنة التشريعية

الجمعة 11 أكتوبر 2019 - 18:03

انعقاد مجلس للحكومة الخميس القادم وهذا ما سيتم تدارسه

الإثنين 30 سبتمبر 2019 - 13:05

ولي العهد يحضر مأدبة غداء أقامها ماكرون على شرف رؤساء الدول

الإثنين 30 سبتمبر 2019 - 12:46

ولي العهد يمثل الملك في مراسيم جنازة جاك شيراك

الإثنين 30 سبتمبر 2019 - 9:10

أخنوش: “الأحرار” ليس عدوا لتيار والمواطن المغربي يريد خدمات جيدة

السبت 28 سبتمبر 2019 - 23:13

الياس العماري يستقيل من رئاسة الجهة

السبت 28 سبتمبر 2019 - 20:15

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *