تفاصيل هروب الأميرة هيا بنت الحسين زوجة حاكم دبي من الإمارات

1 يوليو 2019 - 10:51

قالت عدة تقارير، أن الأميرة هيا بنت الحسين، الزوجة السادسة لنائب رئيس الإمارات وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مختبئة حاليا في العاصمة لندن، بعد أن هربت من دبي رفقة طفليها جليلة وزايد.

ونشرت عدة تقارير إعلامية بريطانية، تفاصيل ما وصفته بـ”هروب الأميرة هيا بنت الحسين، برفقة طفليها، جليلة (11 سنة) وزايد (7 سنوات)، الذين يختبؤون حاليا في لندن.

وأضافت ذات التقارير نقلا عن مصدرين مقربين من العائلة الحاكمة في دبي، أن الأميرة هيا تسعى حاليا إلى الطلاق، وأنها أخذت مبلغا يقدر بـ31 مليون جنيه إسترليني في رحلة هروبها، لتبدأ حياة جديدة مع طفليها خارج الإمارات، حسب تعبيرها.

وتحدث ذات التقارير عن إمكانية نشوب أزمة دبلوماسية بين الإمارات وألمانيا، على خلفية مساعدة دبلوماسية ألمانية للأميرة على الهرب، إذ لجئت أولا إلى ألمانيا قبل الوصول إلى لندن بسرية.

وحسب ذات المصادر، فإن الأميرة هيا بنت الحسين، لم تظهر للعلن منذ 20 ماي الماضي، وكان آخر ما شاركته على صفحتها في موقع “تويتر”، صورة في السابع من فبراير الماضي، تجمعها بوالدها الملك حسين الراحل، ملمحة فيها إلى أنها “ستمضي” كما “رباها” و”علمها”.

وقالت “ديلي ميل”، إن السلطات الألمانية رفضت في وقت سابق طلبا من محمد بن راشد بإعادة زوجته وطفليه إلى دبي، في حين لم تصدر عن السلطات الإماراتية أي تعليقات تنفي أو تؤكد هرب الأميرة هيا.

وكانت إحدى بناته، الأميرة شيخة لطيفة، قد حاولت الهرب من دبي العام الماضي، لكنها فشلت في ذلك بعدما تم اعتراض مركبها في عرض البحر قبالة سواحل الهند وإعاداتها إلى الإمارات.

اقرأ أيضا

ايقاف مؤسس قناة نسمة أبرز مرشح للرئاسيات التونسية

الجمعة 23 أغسطس 2019 - 21:27

الملك محمد السادس يغادر الحسيمة ويستعد لجولة افريقية

الخميس 22 أغسطس 2019 - 11:08

الشيخة “طراكس” تثير الجدل بصورة لها بلباس السباحة

الأربعاء 21 أغسطس 2019 - 19:03

رقم قياسي جديد لاغنية لمجرد رفقة الفنان المصري محمد رمضان

الأربعاء 21 أغسطس 2019 - 14:20

صديقة رونالدو في اعلان مثير للملابس الداخلية

الأربعاء 21 أغسطس 2019 - 13:49

رونالدو يلقن ابنه درسا.. أراه غرفته القديمة التي ترعرع فيها وعلمه أن الرفاهية لا تأتي بسهولة

الثلاثاء 20 أغسطس 2019 - 12:47

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *