التايمز تكشف مخبأ ثروة القذافي

8 أبريل 2019 - 12:47

كشفت صحيفة “التايمز” البريطانية، تفاصيل” كنز القذافي المفقود”، في إشارة الى ثروة معمر القذافي.
وأشارت “التايمز” في تقريرها الاستقصائي إلى أنها توصلت من خلال عمليات البحث والتنقيب إلى أن القذافي كان يستخدم “قبوا” تابعا لرئيس جنوب أفريقيا السابق، جاكوب زوما، من أجل إخفاء الملايين.
وأوضحت الصحيفة أن القذافي أخفى ما يقدر بنحو 30 مليون دولار أمريكي سرا في “مخبأ سري” في أحد المنازل التابعة لرئيس جنوب أفريقيا السابق.
وأردفت التايمز: “ذلك ما توصلنا إليه حتى الآن، وقد يكون هناك مفاجآت أخرى بالبحث والتنقيب حول كنوز ومليارات ليبيا المفقودة، منذ الإطاحة بنظام القذافي”.
وقالت الصحيفة إنها توصلت إلى تلك المعلومات عن طريق مصادر داخل جنوب أفريقيا، بعدما تم الكشف عن تلك الملايين، خلال عملية نقل سرية تمت من “قبو سري” داخل منزل زوما في ناكاندلا الجنوب أفريقية إلى مملكة “إسواتيني” التي كانت تعرف سابقا باسم “سوازيلاند”.
وقالت المصادر إن “القذافي نقل تلك الملايين إلى صديقه رئيس جنوب أفريقيا، للحفاظ عليها عندما يحتاجها هو أو أحد أبنائه قبل فترة قصيرة من مقتله في أكتوبر 2011”.
وكان زوما قد نفى في أكثر من استجواب برلماني معرفته إذا ما كان القذافي يخفي فعليا أموالا في جنوب أفريقيا أم لا، وموقع تلك الأموال إذا كانت موجودة.
يذكر أن زوما تربطه علاقة صداقة قوية مع القذافي، حتى أنه زار العقيد الليبي الراحل عدة مرات في طرابلس خلال ثورة 2011، نيابة عن الاتحاد الأفريقي للتوصل إلى حل سياسي عاجل للأزمة المندلعة في البلاد، والتي تسببت في تدخل الناتو من أجل الإطاحة بالقذافي.

الوسوم:,

اقرأ أيضا

قتلى وجرحى في حريق بمبنى سكني وسط باريس

السبت 22 يونيو 2019 - 10:13

دفن محمد مرسي وسط تعزيزات أمنية شديدة

الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 9:51

وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي

الإثنين 17 يونيو 2019 - 17:17

الجزائر : الحكم على علي حداد بستة أشهر سجنا نافدا

الإثنين 17 يونيو 2019 - 14:46

تفكيك خلية من النازيين بفرنسا خططت لتنفيذ هجمات على اماكن عبادة يهود ومسلمين

الثلاثاء 11 يونيو 2019 - 11:46

مغاربة واجانب بايطاليا يؤسسون منتدى عالمي للهجرة واللجوء

الإثنين 10 يونيو 2019 - 16:30

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *