هذه معدلات البطالة بين صفوف الشباب بالمغرب

2 مارس 2019 - 17:50

بعد المذكرة الأخيرة التي أصدرتها المندوبية السامية للتخطيط حول السكان النشيطين المشتغلين، تقدم هذه المذكرة المميزات الرئيسية للسكان النشيطين العاطلين خلال سنة 2018، وذلك بناء على نتائج البحث الوطني حول التشغيل.
وللتذكير، فقد انتقل عدد العاطلين، بين سنتي 2017 و2018، من 1.216.000 إلى 1.168.000 شخص. وبانخفاض قدر ب 48.000 شخص (25.000 بالوسط الحضري و23.000 بالوسط القروي)، فقد انتقل معدل البطالة من %10,2 إلى %9,8 على المستوى الوطني، ومن %14,7 إلى %14,2 بالوسط الحضري، ومن %4 إلى %3,5 بالوسط القروي. وتبقى غالبية العاطلين من الأشخاص المقيمين بالوسط الحضري (%84,7) والذكور (%64,9) ومن الشباب الذين تتراوح أعمارهم مابين 15 و29 سنة(65,7%) .
معدلات البطالة الأكثر ارتفاعا ضمن فئات الشباب والنساء وحاملي الشهادات
سجل معدل البطالة %26 لدى الشباب البالغين بين 15 و24 سنة و%43,2 في صفوف الحضريين منهم.
وتبقى البطالة أكثر ارتفاعا بين النساء (%14) مقارنة بالرجال (%8,4)، خصوصا في المناطق الحضرية، حيث يبلغ معدلها %24,3 لدى النساء مقابل %11,4 لدى الرجال.
ومن جهة أخرى، يرتفع معدل البطالة بشكل ملموس مع مستوى التكوين، حيث ينتقل من %3,4 لدى الأشخاص بدون شهادة إلى %17,2 لدى حاملي الشهادات، %14 لدى حاملي الشهادات المتوسطة و%23 لدى حاملي الشهادات العليا.
ويبقى معدل البطالة مرتفعاً نسبيا لدى بعض الفئات من حاملي الشهادات، خصوصا حاملي شهادات التعليم العالي الممنوحة من طرف الكليات (%25,9)، وشهادات التخصص المهني (%24,2)، وشهادات التقنيين والأطر المتوسطة (%23)، وشهادات التأهيل المهني (%21,4).

الوسوم:, ,

اقرأ أيضا

تفاصيل صادمة.. تاجر مخدرات يذبح طليقته ويلوذ بالفرار

الأحد 19 مايو 2019 - 21:07

الكتاني : “طبع الحروف الأمازيغية على النقود سيضيق على لغة الاسلام”

الأحد 19 مايو 2019 - 14:15

الأرصاد الجوية تتوقع تساقطات مطرية غدا الإثنين في هذه المناطق

الأحد 19 مايو 2019 - 13:46

وزارة التعليم تعتمد منهاجا دراسيا جديدا للمستويين الثالث والرابع ابتدائي

الأحد 19 مايو 2019 - 10:40

تفاصيل تعرض الحارس الشخصي السابق للراحل الحسن الثاني لمحاولة اغتيال بمراكش

الأحد 19 مايو 2019 - 0:45

نقابة الصحافيين إلى المجهول..والحركة التصحيحة تعد لمعركة كسر العظام

السبت 18 مايو 2019 - 22:29

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *