تعديل حكومي في الطريق

8 يناير 2019 - 10:54

أشعلت الحرب الباردة فتيل الغضب داخل تحالف الأغلبية جراء ضربات تحت الحزام، من قبل أحزاب الصف الثاني إرضاء للحزب الحاكم، الذي سيجد حكومته رهينة إعادة هيكلة مجلس النواب.

وأفادت صحيفة “الصباح” في عددها ليوم الثلاثاء، أن إعادة تشكيل الأجهزة المسيرة للغرفة الأولى لمناسبة منتصف الولاية التشريعية، ستشعل جبهات جديدة في معركة انتخاب الرئيس، وبالتالي تعديل موسع يقوي الحكومة أمام تحدي تنزيل التوجهات الملكية والانكباب على الشأن الاجتماعي، بما يفرض ذلك من فعالية ونجاعة مطلوبة.

ورجحت الصحيفة نفسها نقلا عن مصادرها، فرضية حكومة وطنية قوية تضم قيادات الأحزاب الأكثر تمثيلية في مجلس النواب، بالإضافة إلى كفاءات وطنية يمكن أن تشمل تقنوقراط قادرين على تجاوز متاهة حكومة مواجهة الأعطاب وتصريف الأعمال، التي سقط فيها العثماني.

اقرأ أيضا

أبو حفص يرد على الكتاني: فكرتك بليدة وعنصرية

الأحد 19 مايو 2019 - 22:24

صفحة “فايسبوكية” تورط “البيجيدي”

الأحد 19 مايو 2019 - 11:05

هذا ما ينتظر البرلمانيين السلايتية والمتغيبين

السبت 18 مايو 2019 - 13:51

البام يطالب بمهمة استطلاعية حول تعثر أشغال بناء وتجهيز مستشفيات عمومية

السبت 18 مايو 2019 - 11:53

هذه وصفة المجلس الاعلى للتعليم للنهوض بالتعليم العالي

السبت 18 مايو 2019 - 11:05

اللجنة التحضيرية لمؤتمر (البام) تعقد اجتماعها الأول يومه السبت

السبت 18 مايو 2019 - 1:40

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *