مسؤولون مغاربة كبار يتورطون في استغلال جنسيات أجنبية لتهريب الأموال

2 يناير 2019 - 17:40

تلقت أجهزة الرقابة كشوفات دقيقة حول حسابات بنكية وممتلكات وحصص مساهمة في شركات بالخارج، تعود إلى شخصيات مغربية بينهم مسؤولون كبار ومنتخبون، يحملون جنسيات مزدوجة وذلك بناء على طلب تقدمت به الأجهزة المذكورة الى نظيرتها الأوربية، في سياق تحقيق مفتوح حول مراكمة سياسيين حاليين وسابقين بينهم وزراء ثروات ضخمة غير مصرح بها للسلطات في المملكة.

وقالت مصادر اعلامية إن مصادر مطلعة كشفت عن معلومات خطيرة ضمن الكشوفات المالية المتوصل بها، تهم استغلال جنسيات دول أوربية، خصوصا الفرنسية، في التهرب من التصريح بالممتلكات في المغرب واللجوء إلى إضافة أسماء أجنبية في هوياتهم لتضليل المراقبين الماليين بأوربا والمملكة، مؤكدة أن مسؤولا كبيرا لجأ إلى هذه الوسيلة لإحداث شركة متخصصة في الدراسات والاستشارة بباريس وفوض تدبيرها لزوجته.

واوضحت المصادر ذاتها تورط المسؤلين الكبار والمنتخبين موضوع التحقيق في ممتلكاتهم في الادلاء بتصريحات مغلوطة خول ترواتهم للمصالح الرقابية على رأسها المجلس الاعلى للحسابات مشددة على أن اسماء بعضهم واردة في تحقيقات منذ أشهر حول ثوراتهم موضحة أن لائحة ثانية من المسؤولين سيتم التحقيق حول ثورتهم وادراجهم ضمن قواعد الممنوعين من السفر رهن اشارة الابحاث القضائية بعد احالة ملفاتهم على النيابة العامة.

اقرأ أيضا

صحيفة اسرائيلية تكشف موعد زيارة نتنياهو للمغرب !

الأربعاء 20 فبراير 2019 - 22:51

أخنوش ووزير الفلاحة الإسباني يزوران سفينة التعاون في مجال الصيد البحري

الأربعاء 20 فبراير 2019 - 22:14

الملك محمد السادس يتوصل ببرقية ولاء واخلاص من الرئيس الأول لمحكمة النقض

الأربعاء 20 فبراير 2019 - 21:53

رئيس الحكومة: هدفنا بلورة منظومة مندمجة ومنسجمة للحماية الاجتماعية

الأربعاء 20 فبراير 2019 - 12:44

أخنوش يجري مباحثات مع كاتب الدولة لدى وزير الصيد البحري النرويجي

الأربعاء 20 فبراير 2019 - 10:19

الداودي يصدم المغاربة : سعر البوطة سيرتفع إلى 90 درهم !

الأربعاء 20 فبراير 2019 - 9:54

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *