جدل بسبب نسبة انخفاض أسعار المحروقات لعدم مسايرته السوق الدولية

26 ديسمبر 2018 - 12:09

يتواصل النقاش حول أسعار المحروقات حاصة من إعلان لحسن الداودي وزير الشؤون العامة و الحكامة، عزمه إقرار قانون تسقيف الأسعار، حيث لم يساير انخفاض أسعار النفط في السوق الداخلية حجم الانخفاض على المستوى الدولي، بمقارنة الأسعار ما بين نهاية سنة 2017 وسنة 2018.

وبلغت نسبة انخفاض الأسعار في السوق العالمية 40 بالمائة كمعدل عام، خلال الفترة المذكورة، غير أن أسعار البنزين والغازوال في السوق المغربية لم تنخفض خلال نفس المدة إلا بأقل من 15 بالمائة، وهو الأمر الذي يخلف لحد الآن موجة تذمر عارمة في جميع الأوساط.

وكما سجلت أسعار المحروقات تخفيضين خلال الشهر الجاري، لكن بنسب تبدو رمزية جدا لم تتعدَّ 5 بالمائة في كل تخفيض، حيث أن هذا المعطى أثار سخط الحكومة نفسها، عندما دخل الوزير الوصي على القطاع في تصادم مع شركات التوزيع، لكنه لحد الآن لم يفعل ما من شأنه تصحيح الوضع، إذ ظل يلوح باستعمال ورقة التسقيف فقط.

اقرأ أيضا

الملك يهنئ عاهلي هولندا بمناسبة احتفال بلادهما بعيدها الوطني

الجمعة 26 أبريل 2019 - 9:44

رئيس الحكومة: تدارسنا مشاريع قوانين ومراسيم ذات أهمية اقتصادية واجتماعية

الخميس 25 أبريل 2019 - 14:11

الوزير الاعرج يتفقد المشاريع الثقافية بالجهات الجنوبية

الخميس 25 أبريل 2019 - 13:48

جطو يناقش التنمية المستدامة بمجلس المستشارين

الخميس 25 أبريل 2019 - 13:19

الخلفي :نتائج الحوار الحوار الاجتماعي ستكون مفاجئة

الخميس 25 أبريل 2019 - 12:56

إيداع رئيس جماعة من حزب “السنبلة” السجن

الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:46

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *