الجزائر “تغلي”.. احتجاجات قوية بعد وفاة شاب داخل بئر عميقة بولاية المسيلة

26 ديسمبر 2018 - 20:11

اندلعت احتجاجات عارمة، على خلفية وفاة الشاب، عياش محجوبي، داخل بئر ارتوازي، بمنطقة أم الشمل ببلدية الحوامد في ولاية المسيلة شرقي العاصمة الجزائرية.

وكانت السلطات الجزائرية أعلنت، الأحد الماضي، وفاة عياش محجوبي، الذي سقط في بئر ارتوازية بمدينة المسيلة شرق العاصمة الجزائر، بعد نحو 6 أيام من محاولات الإنقاذ انتهت بالفشل.

واحتج مئات الأشخاص أمام مقر ولاية المسيلة، مطالبين برحيل الوالي، بسبب طريقته السلبية في التعامل مع أزمة مأساة محجوبي.

وحسب شهود عيان، حاول المحتجون اقتحام مقر الولاية، غير أن قوات مكافحة الشغب منعتهم من ذلك.

وتشهد ولاية المسيلة حالة احتقان منذ إعلان وفاة الشاب عياش محجوبي، بعد فشل محاولات الحماية المدنية وعشرات المواطنين إنقاذه، فيما وجه المواطنون أصابع الاتهام إلى السلطات في تجاهل الحادث، لا سيما في الأيام الأربعة الأولى من وقوعه في البئر.

اقرأ أيضا

ستة بلجيكيبن من أصل مغربي يترشحون لانتخابات البرلمان الأوروبي

السبت 25 مايو 2019 - 11:11

انفجار يهز مدينة ليون الفرنسية

الجمعة 24 مايو 2019 - 18:13

مدير جديد لوكالة الانباء الفرنسية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

الأربعاء 22 مايو 2019 - 15:01

استنفار أمني كبير في باريس والسلطات الفرنسية تخلي برج إيفل !

الإثنين 20 مايو 2019 - 19:11

ثلاث شخصيات جزائرية تطلب من الجيش الحوار

السبت 18 مايو 2019 - 12:18

السودان : توجيه تهمة قتل متظاهرين الى الرئيس المخلوع

الإثنين 13 مايو 2019 - 11:12

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *