سنطرال تطلق حملة جديدة لوقف المقاطعة

1 أغسطس 2018 - 14:48

افادت شركة “سنطرال دانون”، اليوم الأربعاء فاتح غشت، البدء في عملية تحديد ثمن جديد للحليب، وذلك عبر حملة أطلقتها تحت عنوان “نتواصلو ونواصلو”، وهي عبارة عن لقاءت تواصلية بين جميع المتدخلين في إنتاج وبيع واستهلاك الحليب الطري المبستر.
واوضحت “سنطرال دانون” في بلاغ لها ، إنها ومنذ أسابيع تتلقى العديد من الأسئلة على مواقع التواصل الاجتماعي حول ما الذي ستقوم به الشركة من أجل الرد على مطالب المغاربة بخصوص الثمن والشفافية والجودة، والعديد من المواضيع الأخرى، وهو ما جعل الشركة تقرر الاستماع لكل المتدخلين من مستهلكين وأصحاب محلات البقالة، والمربين، والمنتجين، لمعرفة احتياجاتهم، وترجمة الإلتزامات التي تعهدت بها الشركة.
واضافت الشركة أن حملة “نتواصلو ونواصلو” ستنطلق اليوم الأربعاء بالمسرح الملكي بمراكش، وبعدها بكل من طنجة والدار البيضاء ومكناس، ومدن أخرى سيتم اختيارها فيما بعد، وستستمر إلى غاية 15 غشت الجاري، مضيفة أنها خصصت 1000 عامل للاستماع للمستهلكين وأصحاب محلات البقالة، والاستماع إلى مقترحاتهم ومناقشتها.
كما أشارت “سنطرال دانون” إلى أنها وضعت منصة رقمية على الأنترنيت للتواصل مع المستهلكين الذين يرغبون في المشاركة في هذه العلمية لمعرفة أرائهم ومقترحاتهم حول السعر الجديد للحليب.
وكان “مانويل فابير”، الرئيس المدير العام لشركة “دانون”، قد أعلن خلال زيارته للمغرب، قبل أسابيع عن 3 التزامات ستقوم بها الشركة بخصوص الثمن والجودة والشفافية، لتجاوز أثار حملة المقاطعة التي طالت الشركة منذ أبريل الماضي.

الوسوم:, ,

اقرأ أيضا

المغرب يفوز بميداليتين ذهبيتين وسبع جوائز في معرض اسطنبول الدولي للابتكار

السبت 21 سبتمبر 2019 - 17:39

ارتفاع عدد السياح الوافدين على مدينة أكادير

الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 20:40

لضمان وفرة المخزون .. تخفيض رسم استيراد القمح

الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 12:40

مجلس المنافسة ينفي الأخبار الكاذبة بخصوص وجود اتفاق مسبق بين شركات المحروقات

الأربعاء 18 سبتمبر 2019 - 14:15

ارتفاع مفاجئ لأسعار النفط

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 10:44

تحذير ..ثغرة خطيرة في نظام تشغيل “آي أو إس 13” على هواتف “آيفون”!

الأحد 15 سبتمبر 2019 - 16:50

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *