تطورات جديدة في قضية طارق رمضان المتهم بالاغتصاب

20 يوليو 2018 - 10:28

أسقطت شهادة الشقيق الأصغر للشاكية الأولى في قضية المفكر الإسلامي السويسري طارق رمضان، إدلاءات هند عياري السلفية السابقة التي تقدمت بشكوى ضد طارق رمضان شهر أكتوبر 2017، تفيد من خلالها بأنها تعرضت إلى الاغتصاب بالعنف من قبل المفكر رمضان، لتكشف آخر التحقيقات أن الشاكية كانت حاضرة في حفل زفاف شقيقها الأصغر بالقرب من مدينة ” روون ” “بسان ماريتيم” تاريخ وقوع الاغتصاب الذي أعلنت عنه حسبما أوردته جريدة لوبوان الفرنسية الأسبوعية .

وأكد الشاهد شقيق الشاكية هند عياري أن هذه الأخيرة كانت حاضرة في حفل زفافه يوم 26 ماي 2012، تاريخ اغتصابها من قبل طارق رمضان حسب الشكوى المودعة، مؤكدة أنذاك خلال التصريحات الأولية التي جاءت متذبذبة  بأنه تم اغتصابها في ذلك التاريخ بباريس قبل تراجعها عن إفادات أخرى بخصوص التاريخ ذاكرة شهر مارس والمكان فيما يخص الفندق .

وكان طارق رمضان، حفيد حسن البنا مؤسس جماعة الإخوان، اعترف بإقامة علاقة جنسية بـ”التراضي” مع ضحيته الثالثة ضمن القضايا المنظورة ضده في فرنسا، لينجو من تهمة الاغتصاب.
واعترف رمضان بإقامة هذه العلاقة مع المشتكية الثالثة، وذلك خلال استجواب رسمي أمام قضاة التحقيق.

ورمضان (55 عاماً) مسجون في سجن فلوري ميروجيس في مدينة ايسون الفرنسية، تحت الملاحظة الطبية لإصابته بمرض “التصلب المتعدد”.

وكان ينفي وجود أي علاقة مع المشتكيات اللائي اتهمنه بالاغتصاب، وهن الكاتبة الفرنسية هيندا عياري، وكريستيل، وامرأة في سويسرا وأخرى في الولايات المتحدة.

اقرأ أيضا

الشوبي يتضامن مع نجاة الوافي ويكشف اصابتها بمرض خطير

الخميس 18 يوليو 2019 - 23:55

بالصورة.. حاتم عمور يثير الجدل بصورة مثيرة رفقة زوجته على الشاطئ

الإثنين 15 يوليو 2019 - 22:46

هؤلاء هم المشاهير الاغلى أجرا في العالم

الأربعاء 10 يوليو 2019 - 15:18

اعتقال ممثلة مغربية شهيرة بتهمة الخيانة الزوجية بعد ضبطها بين احضان مخرج سينمائي بالدار البيضاء

الثلاثاء 9 يوليو 2019 - 0:10

محكمة باريسية تحاكم اميرة سعودية بتهمة تعنيف عامل

الإثنين 8 يوليو 2019 - 10:51

بسبب وجهها.. فتاة إيرانية تقاضي الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي !!

الخميس 4 يوليو 2019 - 22:50

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *