الاستقلالي مضيان في قلب العاصفة بسبب دعمه الشرس لتقاعد البرلمانيين

18 يوليو 2018 - 22:00

سخرية عارمة تلاحق قضية ما بات يعرف بريع تقاعد البرلمانيين خصوصا بعد الجدل الذي أثاره الموضوع داخل قبة البرلمان بسبب تراجع حزب العدالة والتنمية عن مقترح إلغاء تقاعدهم.

وفي ذات السياق، وجه العديد من المتتبعين للقضية وابل من الانتقادات لنور الدين مضيان رئيس فريق الاستقلاليين بمجلس النواب لدعمه الشرس لتقاعد البرلمانيين.

واعتبر مضيان أن البرلمانيين أصبحوا يموتون جوعاً وشرعوا في سحب أبنائهم من المدارس الخصوصية لادماجهم بالمدارس العمومية، في محاولة منه لاستعراض مشاكل مزعومة بغية التراجع عن إلغاء الريع الذي يتمتع به البرلمانيون على ظهور المواطنين المغلوبين على أمرهم.

منتسبو شبيبة الإستقلال هم الآخرون انتفضوا ضد مسؤولهم الحزبي، مطالبين إياه بالكشف عن ممتلكته التي لا تحصى والتي قدروها بالملايير دون احتساب العقارات التي يمتلكها في عدة مدن من ربوع المملكة.

وأصبح الموضوع حديث مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أجمع العديد منهم على أن مضيان المنتمي للريف والذي يدعي الفقر داخل البرلمان، فهو في الأصل “ملايريري الحسيمة” ورصيده البنكي لوحده يمكن أن يغذي جميع فقراء المغرب لشهرين متتاليين.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *