دنيا باطما تحرم الغناء..!!

21 أكتوبر 2017 - 13:53

على غرار كثير ممن يراكمون الثروات من الفن ويدعون أنه “حرام ” فيما بعد، بارتداء ما يسمى الحجاب أو إطلاق اللحى، خرجت المغنية المغربية المقيمة بالخليج دنيا باطما بتصريح مثير على مواقع التواصل الاجتماعي ادعت فيه أن “الغناء حرام”، وأنها “ستطلب التوبة من الله يوما ما”.

ولأن تصريحها ذلك فيه إساءة للفن والفنانين، لم يتقبل العديد من النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي تصريح سليلة عائلة باطما، وطالبوها بالاعتزال الفوري عن الغناء مادام حراما”.

وكانت دنيا باطما قد كتبت على حسابها الرسمي على “سناب شات”، تعليقا قالت فيه إن “الغناء حرام، ولكنها تظل أحسن من كثيرين، ولا تنسى الله الذي ستطلب منه التوبة في يوم من الأيام، وأغني لكن، لا أظلم ولا أمثل على أحد.. عفوية لا تهمني الدنيا والناس قد ما تهمني آخرتي ورب العالمين”.

 

الوسوم:, ,

اقرأ أيضا

الرئيس السابق لأمريكا يخطف الأضواء في ساحة جامع الفنا بمراكش

الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 18:11

مرض يصيب نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية “كيم كارداشيان” ويدخلها في حالة من الذعر

الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 17:09

تطورات مثيرة في قضية الفنانة المتزوجة التي ضبطت بين أحضان مخرج داخل شقة بالبيضاء

الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 9:42

زوجة قيادي بارز في حزب “البام” تحاول الانتحار بالرباط

الخميس 19 سبتمبر 2019 - 10:57

قضية حساب “حمزة مون بيبي”.. هذا ما قررته ابتدائية مراكش

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 14:50

جديد قضية الفنان المغربي عبد الفتاح جوادي المعتقل بتهمة “الاغتصاب” بفرنسا

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 11:54

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

1 تعليق

رد واحد على “دنيا باطما تحرم الغناء..!!”

  1. ما رأيك لو كان حراما هل ستصف حكما إلاهيا بأنه إساءة؟؟؟
    الغناء هناك من حرمه بإطلاق وهناك من فصل فقرن الحرام بما يرافق الغناء من محرمات كالتبرج والعري والخمر والكلام والقبيح وما سوى ذلك مباح ,..وأدلة الأولين أقوى
    وعلى فرض جواز الغناء فغناء المرأة حرام باتفاق لا سيما مع التعري والاختلاط ولا يجوز الغناء للمرأة إلا في عرس مع النساء وبالدف وبكلام طيب بعيدا عن الرجال ومظاهر الفسق
    واعتراف المرء بحرمة أمر مع اقترافه خير من إنكاره هذا من جهة الدين الاسلامي أما من لا يدين بهذا الدين فله رأيه على كل حال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *