تاريخ جريمة اغتصاب طفلة بالحافلة وتفاصيلها

21 أغسطس 2017 - 14:27

بعد اعتقال اربعة مراهقين ممن ظهروا في الفيديو المتعلق باغتصاب الفتاة على متن حافلة نقل عمومي يقطنون بحي البرنوصي بالدار البيضاء… تبين ان واقعة الاغتصاب الجماعي جرت يوم 18 غشت 2017 ..  حسب مصدر امني
الواقعة أصبحت موضوع رأي عام ، وفي هذا الصدد ادانت حمعبة ماتقيش ولادي لحماية الجريمة التي تظهر في الفيديو/الصدمة الذي يظهر فيه مراهقين يمزقون ملابس فتاة ويحاولون اغتصابها داخل حافلة للنقل العمومي بالدار البيضاء (مدينة بيس) والذي تم نشره على الانترنيت بشكل واسع مساء الاحد 20 غشت 2017.
واستغرب  السلوك الهمجي لهؤلاء المراهقين، ورد الفعل السلبي للسائق وللمسافرين الذين تواجدوا هناك حين عملية محاولة الاغتصاب.

وادانت جمعية ماتقيش ولادي السلوك الهمجي المتجسد في تمزيق ملابس الفتاة ومحاولة اغتصابها مع تصوير المشاهد الهمجية من طرف مراهقين. كما ادانت السلوك السلبي للسائق وللمسافرين الذين لم يتدخلوا لإنقاذ الفتاة من مخالب هؤلاء المجرمون ولم يتم توجيه الحافلة من طرف السائق نحو اقرب مخفر للشرطة.
والتمست الجمعبة تدخل الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء لإعطاء تعليماته للشرطة القضائية لفتح تحقيق في النازلة واعتقال المجرمين ومحاكمتهم. كما دعت كل المجتمع المغربي للتحرك قصد مواجهة هذه السلوكات الهمجية التي تتنامى يوما بعد يوم بشكل غريب. ودعت ايضا الاسر المغربية والمدرسة وتنظيمات المجتمع المدني والدولة بكل اطيافها لتحمل المسؤوليك قصد محاربة هذه الظواهر التي تهدم كل القيم المجتمعية.

الوسوم:, ,

اقرأ أيضا

هزة أرضية تضرب جماعة بني بونصار بإقليم الحسيمة

السبت 16 فبراير 2019 - 10:12

جريمة بشعة تهز العيون.. زوج “سكران” يقتل زوجته وييتم أطفاله !

الجمعة 15 فبراير 2019 - 20:50

النيران تلتهم رواقا بالمعرض الدولي للكتاب والنشر

الجمعة 15 فبراير 2019 - 16:11

سيارة تدهس شرطيا وترسله إلى المستعجلات بطنجة

الجمعة 15 فبراير 2019 - 12:40

بسبب وجبة عشاء فاسدة.. نقل نزلاء ونزيلات دار للطالب إلى المستعجلات بتاونات

الجمعة 15 فبراير 2019 - 10:20

في يوم عيد الحب.. سبب تافه يدفع زوجا لقتل زوجته بطريقة بشعة بالدار البيضاء

الجمعة 15 فبراير 2019 - 9:51

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

0 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *